حقيقة تسبب اللحوم المبردة في الإصابة بضعف المناعة والسرطان.. رد هام من الغذاء والدواء

كشفت الهيئة العامة للغذاء والدواء على المعلومات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إمكانية تسبب اللحوم المبردة في الإصابة بضعف المناعة والسرطان، ونفت الهيئة العامة للغذاء أن تسبب اللحوم المبردة في ضعف المناعة ومرض السرطان والصداع والسمنة ومشاكل في الذاكرة والإدراك عند الأطفال جراء مادتي “النتريت/النترات، وجلوتامات أحادي الصوديوم

حقيقة إمكانية تسبب اللحوم المبردة بضعف المناعة والسرطان

ولفتت الهيئة العامة للغذاء والدواء، إلى أن تلك العناصر من المواد المضافة المسموح باستخدامها بالأغذية ولم يثبت ضررها على الصحة، إذ أن اللحوم المصنعة تخضع لمواصفات واشتراطات على أن تتضمن سلامتها للاستهلاك الآدمي حسب التشريعات العالمية وإن تلك تكن خيارًا صحيًا.

حقيقة تسبب اللحوم المبردة في الإصابة بضعف المناعة والسرطان.. رد هام من الغذاء والدواء

نصائح هامة من الغذاء على استخدام العبوات المعدنية لتخزين العسل

وشددت الهيئة العامة للغذاء والدواء في السعودية على أهمية تجنب استخدام العبوات المعدنية من أجل تخزين العسل حتى لا يتعرض للأكسدة وأن تخزين العسل يتم في عبوات مخصصة حتى لا يتعرض للأكسدة إذ أن تخزين العسل يتم في عبوات مخصصة من أجل حفظ الغذاء محكمة الإغلاق حتى لا تسمح الرطوبة بالدخول، بالتزامن مع مشاركة الهيئة العامة للغذاء والدواء في مهرجان العسل الدولي المقام في منطقة الباحة خلال هذه الفترة.

أهمية حفظ العسل في درجة حرارة الغرفة

وكانت الهيئة العامة نبهت على أهمية الحفاظ على درجة حرارة الغرفة بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة، وتجنب التعريض لدرجات الحرارة العالية، أو تسخينه أو تبريده لمنع تصلب وصعوبة سكبة عند الاستخدام، أوضحت هيئة الغذاء والدواء أن هناك احتمالية تجنب أو تجميد أو تجرش للعسل خلال التخزين إذ أنه ليس مؤشر على فساده وضرره، إذ تساهم الحرارة المنخفضة أثناء التخزين في ذلك، إذ أن العسل الخام يحتوي على حبوب اللقاح قد يحدث له تجمد أو تحبب أو تجرش بشكل أسرع من باقي الانواع، كما أنه يمكن إعادة العسل عن تغييره إلى الحالة السائلة بالتسخين التدريجي في ماء دافئ.