طريقة حج الإفراد وما الفرق بينه وبين الأنواع الأخري؟

يوجد العديد من أنواع الحج، وتختلف تلك الأنواع عن بعضها البعض طبقًا لطريقة أداء الفرد للمناسك، فيوجد حج التمتع وحج القِران وحج الإفراد، وتختلف تلك الأنواع في طريقة إحرام الحاج والعديد من التفاصيل الأخري، وقد بينت وزارة الحج والعمرة في المملكة العربية السعودية والعديد من علماء الدين الفرق بين تلك الأنواع الثلاث، وكيفية أداء الحاج لكل نوع في حالة عقد النية.

طريقة حج الإفراد

حج الإفراد هو قيام المسلم بالإحرام خلال الحج مفردًا ويقول لبيك اللهم لبيك حجًا، وبعد ذلك يكمل مناسك الحج حتي بنهيه، ولا يجب عليه إلا طواف واحد فقط هو طواف الإفاضة، ولا يقوم إلا بسعي واحد فقط هو سعي الحج، ولا يحل إلا يوم النحر، ولا يجب على الحج بحج الإفراد دم وإن كان يستحب ذلك، وقد اتفق جميع العلماء من المذاهب الفقهية المختلفة الشافعية والمالكية والحنابلة والحنفية بأن ذلك النوع من أنواع الحج جائز، ولك يستحب أن يعين الحاج ما يحرم به من الأنساك عند أول إهلاله في حالة الحج المفرد أو غيره.

وفي حالة رغبة الحاج في أداء فريضة الحج من نوع الإفراد يتم ذلك عبر الخطوات التالية:

طريقة حج الإفراد
طريقة حج الإفراد
  • عقد النية وتكون من القلب، كما يقول الحج اللهم لبيك حجًا، وفي حالة رغبة الحاج بالبداية من جدة فتتم التلبية بداية من جدة، وتكون النية للحج المفرد، حتي يتوجه إلى مكة لأداء مناسك الحج.
  • يقوم بالطواف والسعي والحفاظ على الإحرام إلى يوم عرفات فيقوم برمي جمرة العقبة.
  • يفضل أن يحلق الحاج يوم رمي جمرة العقبة وإن قصر فلا توجد مشكلة في ذلك.
  • يطوف الحاج بالبيت سبعة أشواط وبعد ذلك يصلي ركعتين.
  • ويسعى الحاج بيم الصفا والمروة سبعة أشواط ولا يوجد ذبح هدي في حج الإفراد، وحال مرور الحاج بالميقات يقول اللهم لبيك حجًا.
  • يقوم المواطن برمي الجمرات الثلاث يوم الحادي عشر والثاني عشر، ويمكن التعجل في اليوم الثالث عشر، وفي حالة التعجل في اليوم الثاني عشر فيتم رمي الجمرة بعد الزوال ويعجل إلى مكة.
  • يؤدي الحاج طواف الوداع وذلك بدون سعي، وحالة بقاءه في مني حتي اليوم الثالث عشر وهو أفضل، يقوم برمي الجمرات الثلاث، سنه عن النبي صلي الله عليه وسلم، في حالة رغبته بالمكوث في مكة لمدة أخري فلا يوجد مانع، أما في حالة رغبته بالمغادرة فيلزم أن يطوف سبعة أشواط للوداع ويصلي ركعتين سنة الطواف قبل السفر وذلك بدون سعي.

الفرق بين أنواع الحج الثلاث

يوجد للحج ثلاث أنواع رئيسية هي حج الإفراد وحج التمتع وحج القِران، ويختلف كل نوع عن الأخر في التالي:

حج التمتع

وهو أن يقوم المسلم بالعمرة خلال أشهر الحج، وبعد أن ينتهي منها يبدأ في مناسك الحج خلال نفس العام، ويطلق على هذا النوع حج التمتع، نسبة إلى أن الحاج يقوم بأداء النسكين الحج والعمرة ويمتع نفسه بما أحله الله سبحانه وتعالي.

حج الإفراد

ويقوم فيه الحاج بالإحرام بمفرده، ويُحرم من الميقات، ويستمر على إحرامه حتي يوم عيد الأضحى، وهذا النوع من الحج ليس به أي تمتع، حيث لا يحصل الحاج إلي على أحد النسكين فقط وهو الحج.

حج القِران

وهو الإحرام كالمفرد ويقوم الحاج بالإحرام بالحج والعمرة جميعًا، ويستمر على إحرامه حتي يوم عيد الأضحى، وحال وصله إلى مكة يقوم بالطواف والسعي، ويقوم برمي جمرة العقبة والحلق ليحل التحلل الأول وبعد ذلك يحل له التحلل الثاني لسعيه سابقًا.