الحرارة خطرة.. غضب بين الطلاب من قرار تقديم الاصطفاف الصباحي وتبكير الانصراف

دخل قرار وزارة التعليم  عن الاصطفاف الصباحي حيز التنفيذ في إدارات التعليم المختلفة وفي جميع المدارس على أن يبدأ الاصطفاف الصباحي في تمام الساعة 6:45 صباحاً، ثم تبدأ الحصه الأولى في تمام الساعة السابعة صبحًا، إذ أرجعت الجهات المعنية سبب القرار بأن ارتفاع درجات الحرارة ودخول فصل الصيف واختلاف المواعيد من مدينة لأخرى طبقاً بظروفها.

صلاحية تحديد زمن بدء اليوم الدراسي بالتنسيق مع الجهات المعنية

كما أعطت وزارة التعليم الحق لمديري التعليم في المناطق والمحافظات صلاحية تحديد زمن بداية اليوم الدراسي، وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية في المنطقة أو المحافظة، إذ أن أول هذه القرارات هي توقيت بداية العام الدراسي في شهر رمضان في جميع مدارس التعليم العام الحكومي والأهلي.

الحرارة مرتفعة.. غضب بين الطلاب من قرار تقديم الاصطفاف وتبكير الانصراف
الحرارة مرتفعة.. غضب بين الطلاب من قرار تقديم الاصطفاف وتبكير الانصراف

في حين اعتبر البعض أن قرار إدارات التعليم هام جدًا وهو محاولة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه لفصول الدراسة الثلاثة الطويلة والمرهقة للأسر، كما أنها لم تراع الظروف والتغيرات المناخية لفصل الصيف إذ تصل الحرارة في المملكة إلى أكثر من 50 درجة على بعض المدن.

منع العمل تحت الشمس أين موقف الطلاب

وأبدى العديد من الطلاب استياءهم قائلًا أنه ما الفائدة من استمرار الدراسة في الحرارة المرتفعة والخطرة، لافتًا إلى أنه يتم منع العمل من تحت درجة حرارة 50 ويعاقب من يخالف ذلك، لماذا لم يتم تطبيق القرار على الطلاب والطالبات في حال كانت الحرارة تلامس 50 درجة وهل الفصول الدراسية والمدارس جاهزة لدرجات الحرارة العالية.

أوضح المالكي ان هناك بعض المدارس تعاني من ضعف التكييف، وهو ما يهدد حياة الطلاب في كل فصل متسائلًا لما تم تقديم الاصطفاف الصباحي وماذا يفعل في الحرارة المرتفعة وفي حال وجود الغبار والأتربة.