ما هو حكم وفضل العمرة، وأهم شروط العمرة للرجال

هناك العديد من العبادات البدنية التي شرعها الله تعالي للمسلمين، ومن أهم تلك العبادات هى عبادة الحج والعمرة،  حيث يتساءل العديد  عن شروط العمرة وما هو حكمها، وفضلها؟، لذا سوف نتطرق معكم للإجابة على  كل تلك التساؤلات من خلال السطور القليلة التالية.

ما هي شروط العمرة للرجال

توجد فقط خمسة شروط يجب أن تتوفر في الرجل كي يتمكن من إتمام العمرة، وتلك الشروط تتمثل فيما يلي:

  • أن يكون مسلم.
  • أن يكون مسلم عاقل، حيث أن العقل شرط أساسي من شروط أداء العمرة عند الرجال.
  • أن يكون بالغ.
  • أن يكون حر.
  • أن يكون مقتدر، أو مستطيع ماديًا، لأنه في حالة عدم الاستطاعة المادية يسقط عنه فرضية العمرة، حيث لا يجب أن يقترض الرجل المال كي يقوم بأداء العمرة.

حكم أداء  العمرة للرجال

اتفق جميع العلماء على مشروعية العمرة، ولكن لم يتفقوا في حكمها، وإليكم أقوال أهل العلم في حكم العمرة:

  • الحكم الأول: يقول الإمام أبو حنيفة إن  العمرة مستحبة، والدليل على ذلك هو قول النبي، حيث جاء اليه

جابر بن عبد الله -رضي الله عنه-: “أنَّ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ سُئلَ عن العمرةِ أواجبةٌ هِي قال لا وأن تَعتَمروا فهو أفضلُ”

  • الحكم الثاني: جاء في مذهب الحنابلة والشافعية أن العمرة واجبة، والدليل على ذلك هو  

ما رُوي عن السيدة عائشة -رضي الله عنها- حيث قالت: “أنَّ عائشةَ رضيَ اللهُ عنها سألت رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: هل على النساءِ جهادٌ ؟ قال : نعم جهادٌ لا قتالَ فيه : الحجُّ والعمرةُ”

سنن العمرة
شروط العمرة للرجال

 سنن العمرة

  • التطيب.
  • يجب أن يقوم المعتمر بالتلبية والذكر أثناء الطواف حول الكعبة.
  • لبس الإزار الأبيض.
  • تقبيل الحجر الأسود. 
  • استلام الركن اليماني.
  • الغسل.
  • السرعة في الأشواط الثلاث.
  • يجب أن يقوم المعتمر بالإحرام بعد أن يؤدي ركعتين فريضة أو سنة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد