التعريف بنظام البلاك بورد ومميزاته في العملية التعليمية

نظام البلاك بورد من الأنظمة التكنولوجية الحديثة التي غزت العالم منذ فترة طويلة ويعرف بنظام التعليم عن بعد أو التعليم الإلكتروني، وقد اتجه العالم بشدة إلى الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة في كثير من الأمور الحياتية المختلفة والتي أصبحت تعتمد اعتماداً كليا عليها ومنها نظام البلاك بورد في العملية التعليمية، وقد تم إدخال نظام البلاك بورد في التعليم في المملكة وتم تفعيله بصورة كاملة خلال العام الحالي 1442، سواء في المدارس أو الجامعات.

نظام البلاك بورد

من الأنظمة التكنولوجية الهامة التي أثبتت وجودها خاصة بعد انتشار جائحة كورونا التي فرضت على العالم التوجه نحو التكنولوجيا الحديثة والاستعانة بها في العملية التعليمية، يقوم هذا النظام على:

  • تقديم المحتوى التعليمي للطالب بأسهل الطرق.
  • يقدم الوسائل التعليمية المختلفة التي تساعد على التحصيل والدرس.
  • يعمل على تسهيل وسائل التواصل بين عناصر العملية التعليمية.
  • يقدم نظام البلاك بورد الخدمات الخاصة بهيئات التدريس والموظفين الإداريين بالإضافة غلى الطلبة في العملية التعليمية.
  • تمكن هذا النظام من إشراك أولياء الأمور في عملية الإشراف على تعليم أبنائهم.
التعريف بنظام البلاك بورد ومميزاته في العملية التعليمية
التعريف بنظام البلاك بورد ومميزاته في العملية التعليمية

مميزات نظام بلاك بورد

يتميز نظام بلاك بورد بالعديد من المميزات التي جعلته أغلى ما قدمته التكنولوجيا الحديثة للعالم ومن هذه المميزات:

  • يساهم هذا النظام في تسهيل وضع المحتويات التعليمية المختلفة للطلبة.
  • يتم من خلال النظام وضع كافة الاختبارات سواء الشهرية أو الفصلية او النهائية للطلبة.
  • تقييم العملية التعليمية والطلبة من جانب هيئة التدريس.
  • إرفاق كافة الوسائل التعليمية المساعدة من الصور، والفيديوهات، والملفات بالصيغ المختلفة.
  • يفتح مجالات التواصل مع العناصر التعليمية المختلفة سواء بالرسائل النصية أو المكالمات المباشرة واللقاءات أونلاين.
  • يساعد في أرشفة كافة المحتويات للعودة إليها في أي وقت.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد