رابط الاستعلام عن مديونية الاتصالات برقم الهوية STC السعودية

توفر شركة الاتصالات STC السعودية مجموعة كبيرة من الخدمات المميزة، لجميع عملائها بالمملكة والتي ومن ضمن تلك الخدمات خدمة معرفة المديونية لدى الشركة، مما يجعل العميل قادر على تحديد الوقت المناسب لسداد الرصيد، وبالتالي الاستمتاع بجميع خدمات شركة الاتصالات.

الاستعلام عن مديونية الاتصالات STC

من خلال مجموعة الخطوات التالية، سيتمكن الأفراد من التعرف على مديوناتهم لدى الشركة :

  1. يتم الدخول على موقع شركة الاتصالات السعودية.
  2. من خلال صفحة الشركة الرئيسية يضغط على عبارة My stc.
  3. اكب رقم الهوية الخاص بك أو اسم المستخدم، ورمز المرور ثم يختار تسجيل الدخول.
  4. عندما يظهر لك حسابك أنقر على خدمة الفواتير.
  5. سوف تظهر لك قيمة فاتورتك بالتفاصيل والمعلومات التي ترغب فيها.

ويمكن التعرف على قيمة المديونية من خلال التطبيق الموجود على جوالك، وذلك عن طريق خدمة الأندرويد التالية أما الجوال المزود بنظام عمل ios من خلال الضغط هنا.

الاستعلام عن مديونية الاتصالات
الاستعلام عن مديونية الاتصالات

خصم المديونيات لدى شركة stc

  1. وضعت الشركة عددا من الإجراءات الميسرة، لجميع العملاء حتى يقومون بسداد قيمة الفواتير المستحقة عليهم.
  2. تعتبر تلك الخدمة، من أكبر المبادرات التي وفرتها الشركة لجميع الأفراد بالمملكة وذلك لتوفير الوقت والجهد لهم خلال جائحة كورنا.
  3. المبادرة تتمثل في خصم 50 بالمائة من قيمة الفواتير، مما يترتب عنه سهولة سداد المديونية.
  4. وفرت الشركة فريق عمل حتى يقوم بالتواصل مع أي عميل متعثر، ويقدمون له التيسيرات اللازمة لسداد مديونيات الفواتير السابقة.
  5. شملت الخصومات كافة الفواتير القديمة منذ عام 2017 م.
  6. عندما يقوم الفرد بسداد 50 بالمائة من قيمة المديونية، في خلال مدة 3 أيام ستقوم الشركة بإلغاء النصف المتبقي من المديونية.
  7. يمكن للعميل أن يتعرف على مدى استفادته من هذا العرض وخصم نصف مديونيته المتبقية لدى الشركة من خلال النقر هنا، ويسجل رقم هويته والرمز المرئي ويضغط على التالي.
  8. من خلال ذلك سيتأكد العميل من مدى استفادته للعرض المقدم من الشركة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد