طريقة لبس الإحرام للرجال والحكم الشرعي والشروط الواجبة

بعد أن سمحت المملكة العربية السعودية بزيارة الأماكن المقدسة مجددًا، زاد البحث عن طريقة لبس الإحرام للرجال والحكم الشرعي من هذا الرداء الذي أوصى به، النبي صلى الله عليه وسلم، في الحج والاعتمار، إذ قال: “لِيُحرِمَ أحدُكم في إزارٍ ورداءٍ ونعْلَينِ”، وهذا اللباس بإجماع الفقهاء يجب ألا يكون به خيط، فيما يُعد الإزار هو ما يستر به المسلم عورته التي حددها الشرع من السرة إلى الرّكبة، وأمّا الرداء، فهو ما يُلقى على الظهر، والصدر، والكتفين.

طريقة لبس الإحرام للرجال

وننشر من خلال موقعنا “سعودية نيوز” طريقة لبس الإحرام للرجال والحكم الشرعي، خدمة للمسلمين والمسلمات الراغبين في زيارة بيت الله الحرام لأداء مناسك الحج أو العمرة في أي موسم، وذلك على النحو الآتي:

  1. في البداية التجرد من جميع الملابس التي بها خيط.
  2. ثم لبس الإزار، وهو قطعة قماش بيضاء يجري لفها حول الخصر، لستر العورة ما بين السرة والرّكبة.
  3. يلي ذلك لبس الرداء، وهو قطعة من القماش الأبيض، يجري لف أحد طرفيها حول الخصر، وستر
  4. الكتف الأيسر بها، مع إبقاء الكتف الأيمن مكشوفًا.
  5. أما عن حكم ارتداء هذه الملابس، فهو واجب.

شروط ارتداء ثياب الحج والعمرة للرجال

  • يجب أن تكون بيضاء اللون.
  • من الضروري أن تكون خالية من الخياطة أو العُقَد.
  • ولا بد من ارتداء نعال كاشفة للرجلين.
  • كما يمنع الرجل المحرم من ارتداء أي ملابس داخلية، أو جوارب.
  • يجوز تغييرها في حالة التمزق أو الاتساخ.